الخياط: لا أكياس بلاستيكية ضارة بالبيئة بعد 6 أشهر


















أكد وزير البيئة الدكتور ياسين الخياط، أن "نظام تنظيم أكياس التسوق البلاستيكية" غير مسبوق، وسيساهم في حل مشكلة الأكياس البلاستيكية المتداولة والضارة بالبيئة والصحة العامة، ويضع الأردن في مصاف البلدان المتقدمة في مجال التحول نحو استخدام الأكياس الصديقة بالبيئة.

وكان مجلس الوزراء قرر في جلسته التي عقدها الاربعاء الماضي برئاسة رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي الموافقة على نظام تنظيم أكياس التسوق البلاستيكية القابلة للتحلل لسنة 2017. وأضاف الخياط في تصريح صحفي أمس، ان هذا النظام يشكل خطوة متقدمة على طريق مأسسة العمل البيئي واستكمال المنظومة التشريعية البيئية، ويحدد آلية التعامل مع الأكياس البلاستيكية سواء لجهة التصنيع أو الاستيراد والتصدير.
واوضح أنه سيتم البدء في تطبيق هذا النظام بعد ستة أشهر من تاريخ نشره في الجريدة الرسمية، وذلك لتمكين المصانع المنتجة لهذه الأكياس من الالتزام بما ورد فيه سواء لجهة النوعية وفترة الصلاحية المحددة بـ18 شهرا من تاريخ الإنتاج، بحيث تكون قابلة للتحلل في التربة خلالها.
وأشار إلى أن هذا النظام يطبق على المنتج المحلي والمستورد وجميع المنشآت التي تتداول الأكياس البلاستيكية، وسيتم وضع علامة توضح ملاءمتها من الناحيتين الصحية والبيئية ورمزا يدلل على حصوله على موافقة الوزارة.
واشار إلى انه سيتم منع إنتاج واستيراد وتداول جميع الأكياس البلاستيكية السوداء باستثناء المستخدمة لجمع النفايات والأشتال الزراعية، كما سيتم منع استيراد وإنتاج وتداول أكياس التسوق البلاستيكية غير القابلة للتحلل، موضحا ان النظام وضع معايير خاصة للتفتيش والرقابة على المنشآت والجهات المنتجة والمستهلكة للأكياس البلاستيكية.
وقال الخياط ان كل من يخالف أحكام هذا النظام سيعاقب بالعقوبات المنصوص عليها في القانون، وكذلك قانون المواصفات والمقاييس، وستقوم الوزارة بالتنسيق مع الجهات المعنية بضبط ومصادرة وإتلاف الاكياس المخالفة لأحكام هذا النظام وعلى نفقة المخالف.