تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

MOE LOGO

الحرابشة يتفقد الواقع البيئي في محافظتي معان والعقبة

الحرابشة يتفقد الواقع البيئي في محافظتي معان والعقبة > الاخبار > الوزارة > MOENV

قام وزير البيئة بجوله ميدانية على محافظتي معان والعقبة امس الاول  الموافق لزيارة عدد من المنشات التنموية للاطلاع  على الواقع  البيئي حيث رافقه بالجولة رئيس لجنة الصحة والبيئة في مجلس النواب الدكتور محمد العتايقة وسعادة الدكتور محمد العياصرة مقرر اللجنة واعضاء اللجنة سعادة السيدة رندا الشعار وسعادة السيدة شاهه العمارين وسعادة السيد مرزوق الدعجة ومدير الادارة الملكية لحماية البيئة  حيث بدا جولتة بزيارة لشركة مناجم الفوسفات /الشيدية وتم الترحيب بهم من قبل رئيس مجلس ادارة شركة مناجم الفوسفات الدكتور محمد الذنيبات وقد قدم عرض عن الشركات التابعة لهم في الموقع وهي الشركة  الاردنية الهنديةللكيماويات والشركة الاردنية الهندية للاسمدة (ايفكو) بالاضافة لشركة الفوسفات واستعرض كميات الانتاج والية الدعم المقدم  للمجتمع المحلي واهتمامهم بالقضايا البيئية .

وفي بداية الاجتماع طرح وزير البيئة قضية ورود شكاوى بيئية من اهالي منطقة الجفر المتضررة من تاثير التفجيرات التي تقوم بها شركات التعدين التابعة لشركة مناجم الفوسفات على منازلهم وبناء على ما ورد تم التوصية من قبل الخرابشه بتشكيل لجنة تضم بعضويتها هيئة تنظيم الطاقة والمعادن لرصد الاهتزازات الناتجة عن التفجيرات وتقيم الاثار الناتجة عنها

و تم الاتفاق مع ادارة شركة مناجم الفوسفات على الربط الالكتروني مع وزارة البيئة لتتمكن من قراءة الانبعاثات للشركة الاردنية الهندية للكيماويات والشركة الاردنية الهندية للاسمدة وكما تم الاتفاق على تركيب محطة لرصد الاغبرة الناتجة من مصنع الفوسفات /الشيدية ولحين تركيبها اوعز الخرابشه بارسال المختبر المتنقل لرصد انبعاثات الاغبرة بالمناطق المحيطة بالشركة.

وخلال الاجتماع ابدت الشركة اهتمامها بالبدء بمعالجة المياه الناتجة عن غسيل الفوسفات واعادة استخدامها.

واجتمع الخرابشه والوفد المرافق له مع متصرف لواء القويرة /العقبة في مبنى شركة حجازي وغوشة وتم مناقشة اهم القضايا البيئية المتعلقة بالشركة للحد من انتشار الروائح الكريهة والحشرات عن طريق التخلص من السماد العضوي بشكل يومي ومستمر من خلال التعاقد مع جهات مرخصة للنقل والمعالجة.

وتم مناقشة مقترح سابق وهو ترحيل المزرعة الى موقع يناسب الاشتراطات البيئية من حيث البعد عن الشارع الرئيسي وعن التجمعات السكنية والتنظيم.

و قام وزير البيئة بزيارةالمجمع الصناعي بالعقبة والذي يتكون من خمس مصانع حيث تم عرض الية مراقبة الانبعاثات الناتج عن هذه المصانع وكيفية التعامل مع الحوادث الناتجة عن التسريب، حيث اوعز بضرورة ربط محطات المراقبة التابعة للمجمع مع وزارة البيئة للتمكن من رصد الانبعاثات اولا باول وبالتعاون مع سلطة اقليم العقبة /مفوضية البيئة وشدد بضرورة تركيب مجسات للغازات المنبعثة من الخزانات وخطوط الانتاج (نظام التوقف الامن للمنشاةsafe shut down mode )  لتتمكن من السيطرة على الانبعاثات عند الحالات الطارئة.

وزار الخرابشة موقع تكدس الجبس والمساحة التي يغطيها وأكد على ضرورة عمل دراسة تبين خطورة الجبل الناتج عن تراكم الجبس وكمية الاضرار التي قد يسببها ، مع العلم بانه تم تكديس الجبس في اراضي ممكن الاستفادة منها واستثمارها.

و اوعز الخرابشة بدراسة الاراضي المتضررة بمقارنة المردود المادي في حال تم الاستفاد منها واستثمارها مع التكلفة التي تحتاجها لنقل الجبس والتخلص منها الى موقع اخر .

وفي نهاية الجولة قام الخرابشة بزيارة صوامع الحبوب في العقبة ومقابلة مدير الصوامع وموظفية والاستماع لاهم الشكاوى وحجم تاثرهم بالاتبعاثات الناتجة من المصنع في المنطقة حيث اوعز الخرابشة لمفوض البيئة بالعقبة بضرورة ارسال المختبر المتنقل لمدة ثلاث اشهر  بمعدل اسبوع شهريا لرصد الانبعاثات واعداد دراسة تحليلية توضح مصادر الانبعاثات وكميتها .

واضاف الخرابشة لاهمية التزام القائمين على الصوامع بالاشتراطات البيئية للحد من انبعاث الاغبر الناتجة تفريغ وتحميل الحبوب.

وفي الختام اوعز الخرابشة لمفوض البيئة بالعقبة بضرورة التزام الشركات والمصانع بخطة الادارة البيئية المنبثقة عن تقيم الاثر البيئي والتفتيش عليها من قبل مفتشي المفوضية.

https://www.youtube.com/watch?v=UVApZ80acpI